ع.ي.ا. ل @@@ عيال

سئلت لماذاوما هدفها؟أجيب بأنه من الانانيه أن نكتب عن أنفسنا فقط فى حين أن الأطفال( معجزة حية من معجزات الرحمن) يُعَّلِمونناو يقَوِّمون الكثير من سلوكياتنا بتـلـقـائـيـه ليس لها مثيل برغم تكبّرنا على الأعتراف بهذا ............ محركى الأحداث: **بودى: كى جى 1 ...5 سنوات **أميرة: ثالثة ابتدائى .شهادة يا ناس...8 سنوات **نوران: ثانية ابتدائى....7 سنوات حاليا اخيرا و ليس أخرا , محمد أحمد سنتين و مفيش كلام. عام 2017: بودى 17،أميرة21،نوران20،موكى8 سنوات

الأحد، فبراير 23، 2014

العيل السخنه

22 فبراير ، انه يوم نستعد له كما نستعد لكل فرد فى العائله تقريبا
و بما ان ده يوم عيد ميلاد قردنا الصغير موكى 
قرر عمه ايمن ان يقضى هذا اليوم فى ال " عيل السخنه " او " العيال السخنه " حسب سماع موكى ، و ان يحتفل له هناك 
و نروح و نحط الشنط و يجرى موكى و بودى على حمام السباحه على ما نخلص.
و نتحرك جميعا بكل كسل داخل الشاليه و بعد قليل يعود موكى و بودى متكتكيييييييييييييين من البرد
حمام السباحه مش مجهز للنزول شتاءا
و بعدها بفتره قلنا نروح البحر اكيد هيكون دافى خاصه وقت العصر
و نجرب ننزل و المياه تجمد شعر راسنا من  البروده
و بعد شويه نقرر نغامر انا و بودى و ننزل نزله رجل شجاع
و موكى نزل معانا
و رجع قعد و اتكلفت فى الفوطه.
و كل شويه ينزل البحر و هو اصلا بيترعش
ف عمه قاله خلاص مفيش نزول كده يجيلك برد

فيميل موكى على مامته و يقول لها " هو كان جايبنى العيل السخنه علشان يقول لى ما تنزلش تعوم !!!!!!!!!!!! "